النصيري أكثر نجاعة من ميسي ورونالدو وأغويرو


أظهر الدولي المغربي يوسف النصيري، مهاجم ليغانيس الإسباني لكرة القدم، نجاعة تهديفية واضحة خلال العام الجديد وتمكن من تسجيل سبعة أهداف بقميص ناديه الحالي، ليبلغ الهدف الثامن مع انطلاق الموسم الحالي.

وتمكن المهاجم المغربي الشاب بعد هذا التألق من التفوق على كبار مهاجمي القارة العجوز خلال الدوريات الخمسة الكبرى، وتخطى سجله التهديفي ما حققه الأرجنتيني ليونيل ميسي، مهاجم وقائد برشلونة، الذي لم يتمكن سوى من تسجيل 6 أهداف خلال العام الجديد.

وقام موقع “هوسكوريد”، المتخصص في الإحصائيات وتقييم مستوى اللاعبين، بتصنيف يوسف النصيري كأفضل لاعب ضمن الدوريات الخمسة الكبرى في أوروبا، بناء على أدائه في المباريات الست الأخيرة التي شهدت تألقا ملفتا لخريج أكاديمية محمد السادس.

وترك النصيري خلفه مجموعة من المهاجمين الكبار في الساحة الأوروبية، بعدما احتل المركز الأول في مؤشر هوسكوريد بتقييم 8.45 نقطة، وجاء في المركز الثاني الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس الإيطالي بتقييم بلغ 8.33 نقطة، وحل الإنجليزي رحيم سترلينغ، جناح مانشستر سيتي، في المركز الثالث بـ8.16 نقطة، وخلفه زميله الأرجنيتي سيرجيو أغويرو بـ 8.03 نقطة، وهو التقييم نفسه الذي حصل عليه أيقونة برشلونة ليونيل ميسي.

وتألق النصيري بشكل لافت بعدما سجل سبعة أهداف خلال آخر خمس مباريات وساهم في هدف آخر عبر تمريرة حاسمة، وهو ما جعله يخطف الأنظار بنجاعته التهديفية ومستواه المتطور مباراة تلو أخرى خلال موسمه الأول رفقة ليغانيس، الذي استقدمه الصيف الماضي من ملقا مقابل حوالي ستة ملايين يورو.



Source link




Recent Comments

Recent Posts